الجلد الملتف

الجلد الملتف

قد يكون اسم المرض غريبًا لمن يسمع به للمرّة الأولى، يشير مصطلح الجلد الملتف إلى التفاف جلد الفروة على شكل طيّات عميقة تشبه طيّات الدماغ تمامًا، يحدث بشكل أكثر شيوعًا عند الذكور وخاصةً بعد سن البلوغ، قد يقتصر الجلد الملتف على وجود طيّات في الفروة دون أي أعراض أخرى، أو يترافق مع اضطرابات عصبية نفسية، أو عينية، أو حتى التهابية.

أعراض وعلامات الجلد الملتف

مرضى الجلد الملتف من التفاف جلد الفروة على شكل طيّات تشبه الطيّات الدماغية، تختلف الأعراض الأخرى من مريض إلى آخر وبحسب سبب المرض، إذ يعاني 80-90% من المرضى من اختلاجات وجلد سميك، ويعاني 30-75% من مرضى الجلد الملتف من إعاقة ذهنية وتشوّهات في شكل عظم الجمجمة، إذ تكون الجمجمة صغيرة جدًا وغير منتظمة الشكل( صغر رأس).

اسباب الجلد الملتف

يمكن تقسيم الأسباب إلى ثلاثة مجموعات:

  1. الجلد الملتف البدئي الأساسي: السبب غير معروف أبدًا، تتّهم الوراثة في بعض الحالات، العرض الوحيد هو التفاف جلد الفروة ولا يترافق مع أي اضطرابات عصبية أو نفسية.
  2. الجلد الملتف البدئي غير الأساسي: يُعزى السبب إلى اضطرابات في الجهاز الغدّي الصماوي، يترافق الجلد الملتف في هذه الحالة بإعاقة ذهنية، أو شلل دماغي، أو صرع ( اختلاجات)، أو فصام، أو تشوّهات في عظم الجمجمة(صغر رأس مثلًا)، أو شذوذات في العين والرؤية.
  3. الجلد الملتف الثانوي: هنا يكون التفاف الجلد عرض لمرض آخر أو لعلاج أحد الأمراض.

انتشار مرض الجلد الملتف

ويقدر الانتشار التقديري للجلد الملتف بما يصل إلى 1 من بين كل 100000 شخص في عموم السكان. وتشير التقديرات إلى أنّ 0.5٪ (1 من كل 200) من الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية في الولايات المتحدة الأمريكية يعانون أيضًا من التفاف الجلد.

كما لاحظنا الأعراض واسعة جدًا، قد تقتصر على مشكلة جمالية في شكل جلد الفروة تُزال جراحيًّا لأسباب نفسية وتجميلية، أو تترك دون جراحة مع الاعتناء بنظافة الطيّات، وقد تصل الأعراض إلى اضطرابات نفسيّة عصبيّة تحتاج إلى عناية خاصّة


$16.00 ( 83.98 ) للاستشارة ( 20 يوم )